mercredi 12 décembre 2007

عبد الوهاب عبدالله من لندن يلتزم بتطوير اتصالات وتعاون أكثر قوة ما بين المملكة المتحدة وتونس


بدعوة من وزير الخارجية، ديفيد ميليباند، قام وزير خارجية الجمهورية التونسية، السيد عبد الوهاب عبد الله، بزيارة إلى لندن خلال الفترة من 9-12 ديسمبر 2007، ورافقه في هذه الزيارة وفد من المصرفيين ورجال الأعمال التونسيين.وقد أجرى السيد عبد الوهاب عبد الله خلال زيارته هذه مباحثات مع السيد ديفيد ميليباند، ومع وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا د. كيم هاولز. أكد الوزيران على التزامهما بتطوير اتصالات وتعاون أكثر قوة ما بين المملكة المتحدة وتونس، وذلك بهدف تعزيز التفاهم المشترك وتوطيد العلاقات ما بين البلدين. كما اتفقا على تكثيف تبادل الزيارات الوزارية والاتصالات بين كبار المسؤولين والخبراء في المجالات التي تهم كلا البلدين من قبيل التجارة والطاقة والتعليم والبحث العلمي وتغير المناخ ومكافحة الإرهاب. وأكد الوزيران على رغبتهما بتكثيف المباحثات بشأن القضايا الثنائية والإقليمية والدولية التي تهم البلدين. وأعرب الوزيران عن استعدادهما لتشجيع التجارة والاستثمار بين البلدين. كما التقى وزير الخارجية التونسي بعمدة حي المال بمدينة لندن وبممثلين عن حي المال في لندن للترويج لذلك.